الرئيسية محليات برلمان اقتصاد خارجيات رياضة منوعات مقالات الأخيرة اتصل بنا
فيديو الوسط الكويتيه
في مشهد غريب.. السماء تمطر عناكب في البرازيل
14 يناير, 2019 , 09:04:00 ص

في مشهد مخيف ومثير، فوجئ سكان ولاية برازيلية بمئات العناكب التي بدت وكأنها تتساقط أو "تطفو" في السماء، مما أثار هلع السكان. فإنه لم يمنع ولدا برازيليا في منطقة إسبيريتو سانتو دو دورادو من تصوير المشهد الذي شاهده في سماء المنطقة. وكان صبي يدعى خواو بيدرو مارتينيلي فوسينكا، يزور مزرعة جده جنوبي ولاية ميناس جيرايس، عندما شاهد هذا المشهد المذهل وقرر التقاط فيديو لتوثيقه، لكنه لم يعرف بالضبط ما إذا كانت مئات العناكب هذه تحلق وتطفو أم أن السماء "تمطر عناكب". السكان المحليون قالوا إن السماء على ما يبدو كانت تمطر العناكب، التي سقط أحدها وتبين أنه من فصيلة العنكبوت الغازل المداري، بحسب ما ذكرت صحيفة "صن" البريطانية. غير أن العناكب لم تسقط جميعها على الأرض، ولم تقترب منها كثيرا، بل كانت تطفو في السماء، ليس هذا فحسب، بل كانت تتحرك بسرعة في اتجاهات متعددة. وتدخل الخبراء لتفسير ما حدث، إذ ظاهريا فإن العناكب لم تسقط، كما أنه ليس لديها أجنحة تطير بواسطتها، ناهيك عن أنه لا يوجد أي شيء في السماء على مايبدو يحول دون سقوطها، لذا بدت وكأنها تقاوم الجاذبية. تفسير الخبراء المختصين في هذا النوع من العناكب والعالمين بظروف المنطقة جاء منطقيا، عندما قالوا إن "هذا الأمر طبيعي في هذا المكان وفي ظل أجواء حارة ورطبة". ووفقا للخبراء فإن هذا النوع من العناكب يبني شباكه سريعا ثم يتقاسمها مع أبناء جنسه، وترتفع الشباك في السماء بفعل الرطوبة والحرارة، وتستغل العناكب هذه الحالة في اصطياد الفرائس. وقالت عالمة الأحياء في المعهد النباتي (البوتاني) كريستينا آن ريمس، إن هذه العناكب غير مؤذية، ولا تتسبب بحوادث، مشيرة إلى أن سمها ليس خطيرا بالنسبة للبشر. وقالت جدة الولد جيركينا مارتينيلي في تصريح لصحيفة محلية: "كان هناك العديد من شباك العنكبوت في سماء المنطقة، وليس شبكة واحدة كما يبدو في الفيديو". وأضافت: "لقد شهدنا مثل هذه الحالة من قبل، خصوصا وقت الغسق في الأيام الحارة". وفسر عالم أحياء آخر الظاهرة قائلا إن العناكب تتبع تكتيكا لزيادة مساحة الحصول على الطعام الذي يتألف أساسا من الحشرات. وأضاف أن خيوط شباك العنكبوت الحريرية تعمل مثل المظلات، التي يطلق عليها أحيانا اسم "ركوب المنطاد"، مع أنه ليس هناك مناطيد حقا.
ملاحظة هامة: جميع الاراء والتعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها فقط. عدد الردود: 0

أضف تعليق
الاسم
عنوان المقال
النص
  
 
 
عدد اليوم
25
الأرشيف
بين السطور
مساء أمس الأول سادت حالة من الارتباك والتخبط بين الأوساط الحكومية، خاصة بعد الإعلان عن بقعة نفطية كبيرة مقابل شاطئ الجليعة وبنيدر، وظلت الأنباء الواردة عن هذا الأمر شحيحة وغير واضحة ، فلم تتحدث أي جهة معنية مطمئنة المواطنين إلا بعد ساعات من الحدث . ورغم الإعلان رسميا أمس عن السيطرة على هذا التسرب المجهول، إلا أنه لا أحد يعلم حتى الآن مصدر ذلك التسرب ، خصوصا وأن شركة نفط الكويت أعلنت أنه غير ناتج عن أي عمليات لها في المنطقة البحرية ، فمن أين جاء وكيف .. الله يعلم. ضرر كبير أصاب هذه المنطقة سواء البيئة البحرية أو الشاطئ أو الشاليهات .. ولا شك أنها تحتاج إلى وقت طويل ومجهود كبير لمعالجتها ..الشفافية والمصارحة أمر ضروري منعاً للإشاعات!
في الصميم
يبدو أن الانتخابات الرئاسية الأميركية هذه المرة ستشهد معركة تكسير عظام بين دونالد ترامب وكامالا هاريس التي وصفته أمس الأول بالمحتال. قالت هاريس خلال تجمع مع مناصريها من الديمقراطيين في مدينة ميلواكي أن طبيعة عملها كمدعية عامة سابقة لولاية كاليفورنيا تعاملت مع الجناة من جميع الأنواع، المحتالون الذين يسيئون معاملة النساء والمحتالون الذين سرقوا المستهلكين والغشاشون الذين انتهكوا القواعد لتحقيق مكاسبهم الخاصة ، قائلة: استمعوا لي عندما أقول إنني أعرف من يكون دونالد ترامب. هاريس التي تعهدت بهزيمة ترامب جمعت عبر حملتها الانتخابية تبرعات من المانحين هي الأكبر في التاريخ خلال 24 ساعة، ما يشير إلى أنها تتقدم بقوة نحو البيت الأبيض.
استطلاع
كاريكاتير
كاريكاتير 12 مارس 2019