أكد وزير الأشغال العامة ووزير الدولة لشؤون مجلس الأمة ورئيس المجلس الأعلى للبيئة الدكتور علي العمير أهمية مواجهة التحديات المتعلقة بالمياه والتي تتعرض لها الكثير من الدول حول العالم ومنها الكويت.
وجاء ذلك في تصريح أدلى به الوزير العمير لـ (كونا) مساء أمس الاول قبيل توجهه إلى سنغافورة على رأس وفد رسمي للمشاركة في قمة مدن العالم والأسبوع الدولي للمياه وقمة سنغافورة للبيئة النظيفة التي تقام هناك في الفترة بين 10 و14 يوليو الجاري  وقال إن مشاركة دولة الكويت في تلك الفعاليات ستتمثل في وفد من المتخصصين بغية الاستفادة من تجارب الدول التي تواجه مثل تلك التحديات والمتعلقة بالحصول على المياه الصالحة للشرب والزراعة ومنها الكويت «حيث نواجه هذا التحدي لأن مياهنا محلاوة من البحر يتم تقطيرها ومعالجتها لتكون مطابقة للمواصفات العالمية وصالحة للشرب».  وذكر أن تلك الفعاليات من شأنها وضع حلول شاملة للتحديات المتعلقة بالمياه سواء التحلية أو التقطير أو التعامل مع مياه الصرف الصحي وتوظيف هذه المياه بشكل أفضل وبما لا يهدر الموارد في هذه الدول كما أن القمة ستتضمن جائزة أفضل بحث متعلق بموضوع المياه.
 وبين أن أهداف المشاركة في تلك الفعاليات تتضمن كذلك معرفة آخر ما توصلت إليه تكنولوجيا المياه «ونقل هذه التكنولوجيا العالمية إلى دولنا وكيفية الاستفادة منها بالشكل الأمثل والاطلاع على التجارب المماثلة التي استفادت منها دول أخرى».  وأشار إلى أن الهدف الثالث من هذه المشاركة يعنى أيضا بأحد محاور القمة وهو موضوع البيئة لارتباطها مباشرة بالمياه «فكلما حرصنا على البيئة السليمة وخصوصا في البيئة البحرية فسيكون لذلك مردود وانعكاس إيجابي على مياهنا الطبيعية ومياه الشرب» وتقام قمة مدن العالم كل سنتين وهي منصة دولية تضم المسؤولين المعنيين والخبراء المتخصصين وتعنى ببحث ومواجهة التحديات التي تتعرض لها المدن وتوفير سبل التنمية المستدامة فيها ووضع الحلول المتكاملة لها وإقامة شراكات جديدة متعلقة بذلك حول العالم.  أما مؤتمر الأسبوع الدولي للمياه في سنغافورة فيبحث في إيجاد حلول مستدامة للمياه في المدن لمقابلة التطور العمراني المتزايد ومنها التحلية وإعادة استخدام المياه حيث تعرض الدول تجاربها وما حققته في هذا المجال ويصاحب المؤتمر معرض لأحدث المعدات والاختراعات في مجال التحلية وإعادة استخدام المياه.  في المقابل تبحث قمة سنغافورة للبيئة النظيفة مجالات إدارة المخلفات الصلبة والتنوع البيولوجي والمحافظة على الطبيعة وقضية تغير المناخ ونوعية المياه وإدارة مياه الصرف إضافة الى التعليم والتوعية البيئية وحماية البيئة البحرية والإدارة الساحلية المتكاملة وغيرها من موضوعات متخصصة.