أصبحت الكويت على أعتاب الاستبعاد بشكل رسمي من التصفيات الآسيوية المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2018 لكرة القدم، بعد فشل التوصل إلى حل بخصوص التدخل الحكومي في عمل اتحاد الكرة المحلي قبل مواجهة كان من المفترض إقامتها أمام ميانمار أمس الثلاثاء.

وفرض الاتحاد الدولي (فيفا) الإيقاف على الاتحاد الكويتي بسبب القضية، بعد 3 أيام من التعادل بدون أهداف مع لبنان في مباراة بتصفيات كأس العالم.

وكان من المفترض أن تلعب الكويت مع ميانمار أمس الثلاثاء، في الجولة 6 من التصفيات، لكن إيقاف "فيفا" منع خوض اللقاء.

وقال "فيفا" في بيان: "لم تتم إقامة مباراة ميانمار مع الكويت في تصفيات كأس العالم في 17 نوفمبر (تشرين الثاني) 2015، تم تحويل الأمر إلى لجنة الانضباط بـ "فيفا".. وسنعلن المزيد من التفاصيل في الوقت المناسب".

وتدرك الكويت أن استبعادها من التصفيات مسألة وقت لا أكثر.

وتحتل الكويت حالياً المركز الثاني في المجموعة 7 برصيد 10 نقاط وتتأخر بـ8 نقاط عن كوريا الجنوبية المتصدرة.