لقي ما لا يقل عن 67 مسلحا حتفهم خلال الساعات ال24 الماضية جراء عمليات أمنية شنتها قوات الدفاع والأمن والجو الأفغانية في مناطق مختلفة من البلاد.
وقالت وزارة الدفاع الأفغانية في بيان اليوم الجمعة إن العمليات شملت مقاطعات نانغارهار وغازني وباكتيا ولوغار وقندهار وبادغيس وفرياب وباغلان وبلخ وهيلماند.
وأضافت الوزارة ان قوات الكوماندوس شاركت أيضا في العمليات على معاقل المتمردين في المناطق المذكورة مشيرة الى انها أدت أيضا الى اصابة نحو 28 مسلحا في حين تم الاستيلاء على عدد من الأسلحة وتدمير عدة مخابئ.
وجاءت العملية بعد أسبوع من زيارة قام بها وزير الدفاع الأمريكي جيمس ماتيس يرافقه رئيس هيئة الأركان المشتركة الجنرال البحري جوزيف دانفورد الى أفغانستان للقاء القيادة الأفغانية والقائد الجديد لحلف الناتو في أفغانستان حيث ناقشوا معهم عملية السلام وتأثير الاستراتيجية الأمريكية الخاصة بجنوب آسيا والإصلاحات في قوات الدفاع والأمن الوطنية الأفغانية والانتخابات البرلمانية والرئاسية المقبلة ومكافحة "الإرهاب" والحوار مع باكستان.