تستقبل وزارة التربية طلبة بقية صفوف المرحلتين الابتدائية والمتوسطة اليوم  ومن ثم رياض الأطفال غدا الثلاثاء بإجمالي 251004 طالبا وطالبة.
وطبقا لاحصائية وزارة التربية الكويتية فإن عدد طلبة رياض الأطفال يبلغ حتى الآن 43413 طالبا وطالبة في حين يبلغ عدد طلبة المرحلة الابتدائية 160782 منهم 83799 طالبة و76983 طالبا ويبلغ عدد طلبة المرحلة المتوسطة 123792 منهم 64275 طالبة و59517 طالبا.
وكانت وزارة التربية قد قامت بتمديد مواعيد التسجيل في مرحلة رياض الأطفال للعام الدراسي 2018 / 2019 كفترة استثنائية لتلقي طلبات أولياء الأمور لتسجيل أطفالهم في رياض الأطفال اعتبارا من أمس  حتى نهاية دوام الخميس 20 سبتمبر. وأكدت وكيلة الوزارة للتعليم العام فاطمة الكندري لوكالة الانباء الكويتية (كونا) امس استكمال استعداداتها الأساسية والجوهرية بطاقمها الإداري والتعليمي وجاهزيتها لاستقبال العام الجديد وان هناك جهود تبذل على مستوى الوكلاء والإدارات التعليمية الست وأيضا مديري ومديرات المدارس للتأكد من استعداد المدارس لاستقبال الطلبة.
وذكرت الكندري أن الباب مازال مفتوحا لاستقبال طلبات المعلمين الجدد وفق التخصصات المطلوبة والنظم المعمول بها في الوزارة وديوان الخدمة المدنية.
الى ذلك أجرى وكيل وزارة الداخلية الفريق عصام النهام جولة ميدانية على دوريات الأمن العام والنجدة والمرور المنتشرة لتأمين حركة دخول وخروج الطلبة، وذلك لمتابعة آلية عملها لتسهيل حركة السير وتأمين وصول الطلاب والطالبات إلى مدارسهم ومنع الاختناقات المرورية والقضاء عليها بالتنسيق مع جميع القطاعات ذات الصلة.
وتفقد النهام الحالة الأمنية والمرورية في المناطق السكنية وعلى الطرق الرئيسية والفرعية المؤدية إلى المدارس للاطمئنان على انسيابية الحركة المرورية والحد من الإزدحامات والاختناقات المرورية.
كما وجه خلال جولته إلى ضرورة تكثيف الحضور الأمني في بعض المناطق لوجود العديد من المدارس داخل محيطها وذلك من أجل القضاء على الوقوف العشوائي أمام المدارس وتعطيل حركة السير بعدم التزام البعض بالخطوط الأرضية أو اللوحات الإرشادية.
من جانبها أكدت الإدارة العامة للعلاقات والإعلام الأمني أنها نفذت الخطة الإعلامية التوعوية الخاصة بالعام الدراسي الجديد والتي تحمل شعار (عيالنا بعيونا) والتي تنطلق مع الخطة الأمنية الشاملة لوزارة الداخلية الخاصة بالعام الدراسي والتي تم تنفيذها على أرض الواقع وتستمر طوال العام الدراسي الجديد 2018/2019.