لقي نمر سيبيري حتفه في الصين، بعد أن قفز من سطح مبنى سكني مكون من 11 طابقاً خوفاً من الألعاب النارية أثناء الاحتفالات برأس السنة الصينية.

أصدرت إحدى المحاكم الصينية غرامات بحق 3 من رجال الأعمال، لاحتفاظهم بثمانية من النمور السيبيرية بشكل غير قانوني داخل المباني السكنية، وذلك عقب مصرع أحدها، على إثر اضطرابه من أصوات الألعاب النارية وقفزه من سطح المبنى إلى الشارع.

وشاهد المارة الذين كانوا يتابعون عروض الألعاب النارية النمر البالغ من العمر 7 أشهر، وهو يسقط من سطح المبنى، في مدينة بينغ دو بمقاطعة شاندونغ شرقي الصين، بحسب ما ذكرت صحيفة دايلي ميل البريطانية.


وأظهرت التحقيقات أن اثنين من النمور التي لا يمكن الاحتفاظ بها كحيوانات أليفة في الصين، تم إيواؤها بشكل مؤقت على سطح المبنى من قبل رجل الأعمال المحلي يانغ وينغزهنغ، والذي زعم أنه كان يعتني بالنمرين لصالح أحد الأصدقاء.

واعترف ينغزهنغ أن النمرين يعودان لصديقه سوي جينغوانغ، الذي كان يعاني من ضائقة مالية في رعاية الحيوانات التي يربيها في حديقته، كما ذكر جينغوانغ في التحقيقات أنه أعطى نمراً ثالثاً بالغاً و3 أشبال إلى صديق آخر لرعايتها.

يذكر أن هذا النوع من النمور يعتبر من بين الحيوانات المهددة بالانقراض في الصين، ولا يسمح بتربيتها إلا بعد الحصول على رخصة رسمية.