نفى النائب السابق عبدالله العدواني اصداره اي تصريح صحفي لاي جهة اعلامية او موقع اخباري.
واشار الي انه سيتخذ الاجراءات القانونية بحق كل من ينسب اليه اي قول دون اذن رسمي منه.