تراجعت اسعار النفط بشكل طفيف الجمعة بعد ان تجاوز سعر البرميل 50 دولارا هذا الاسبوع بسبب تراجع الطلب.

وفي الاثناء حذر المحللون من ان الارتفاع الذي سجل الخميس قد يدفع ببعض المنتجين في اميركا الشمالية الى استئناف الانتاج.

وانخفاض سعر برميل النفط الذي وصل في شباط/فبراير تحت عتبة الثلاثين دولارا بعد ان كان تجاوز المائة دولار قبل عامين، جعل الشركات المنتجة للنفط الصخري غير قادرة على منافسة الجهات المنتجة التقليدية كمنظمة اوبك وروسيا.

وعند قرابة الساعة 11,15 تغ تراجع سعر خام غرب تكساس الوسيط تسليم تموز/يوليو 61 سنتا الى 48,98 دولارا للبرميل.

اما سعر نفط برنت بحر الشمال تسليم تموز/يوليو فقد تراجع 36 سنتا الى 49,12 دولارا للبرميل مقارنة مع اغلاق يوم الخميس.