قدم مكتب ميسان للمحاماة والاستشارات القانونية المشورة بشأن الإصدار العالمي بالدولار الأمريكي لصكوك الشريحة الأولى من رأس مال بنك بوبيان بقيمة لا تجاوز 250,000,000 دولار وهو الإصدار الأول من نوعه في العالم بعد تطبيق معايير بازل 3 والأول في الكويت 
وأشار شريك مؤسس في مكتب ميسان وشركاه الخبير القانوني عبد العزيز الياقوت إلى ان أهمية هذه الصكوك تنبع من كونها الأولى في الكويت منذ عام 2007، إلى جانب كون هذه الصكوك الأولى لبنك كويتي بغرض تعزيز الشريحة الأولى لرأس المال لافتا الى ان ثقة المستثمرين المحليين والعالميين في مستقبل بوبيان بناء على ما حققه البنك خلال السنوات الأخيرة من نجاحات جعلته هدفا لهؤلاء المستثمرين
 وزاد الياقوت ان الإصدار يهدف إلى تعزيز الشريحة الأولى لرأس المال الأساسي لبنك بوبيان عملا بمتطلبات اتفاقية بازل 3 ، لافتا الى ان مكتب ميسان عمل إلى جانب كل من مدراء الإصدار الرئيسيين بنك ستاندرد تشارتارد وإتش إس بي سي وشركة بوبيان كابيتال للاستثمار على هيكلة الصفقة، إعداد المستندات القانونية للإصدار والحصول على الموافقات الرقابية لا سيما موافقة هيئة أسواق المال على الإصدار والطرح في الكويت.  وذكر والمستشار في فريق مكتب ميسان طارق يحيى ان مكتب ميسان يعد الطرف الملتزم في الإصدار – بنك بوبيان - أمام هيئة أسواق المال في إجراءات الحصول على الموافقات الخاصة بالإصدار وطرح الصكوك في السوق الكويتي. 
وقدم مكتب ميسان التهنئة بنك بوبيان على نجاحه في تغطية الاكتتاب بالصكوك المُصدرة محليا وعالميا حيث تجاوز الاكتتاب المبلغ المستهدف بخمسة أضعاف ليصل إلى مبلغ 1.3 مليار دولار مثنيا علي جهود هيئة أسواق المال في عملها الدؤوب على طلبات الموافقة خاصة وأن الإصدار تم وفق قواعد الصكوك الجديدة الصادرة في نوفمبر 2015.